أستانا تستقبل اجتماع رعاة وقف إطلاق النار في سوريا اليوم

IN غير مصنف On 06-02-2017

أعلنت كازاخستان أمس، بدء توافد ممثلي الدول المشاركة في اجتماعات أستانا حول سوريا المزمعة اليوم الاثنين، دون الإشارة إلى هوية الوفود التي وصلت حتى الآن، فيما أبدت روسيا ارتياحها لما خلصت إليه مفاوضات أستانا بشأن الأزمة السورية، مؤكدة أنها مثلت خطوة نوعية جديدة في رفد جهود التسوية السورية. وبالتزامن، تعقد الهيئة العليا للمفاوضات السورية اجتماعاً في الرياض لبحث التحضير لاجتماعات «جنيف 4»، المقررة في وقت لاحق من فبراير.

وذكر أنور جيناكوف رئيس الدائرة الصحفية لدى وزارة الخارجية الكازاخستانية أمس، أنه من المنتظر في أستانا اجتماع أعضاء فريق العمل المشترك الذي يضم ممثلين عن رعاة وقف إطلاق النار الثلاثة في سوريا، والمعلن في الـ29 من ديسمبر الماضي.

وسبق لوزارة الخارجية الكازاخستانية وأعلنت الخميس الماضي عن التحضير لمباحثات روسية تركية إيرانية في أستانا في 6 من الشهر الجاري، للوقوف على سبل تثبيت وقف إطلاق النار في سوريا.

من جهة أخرى، قال وزير الخارجية الروسية سيرجي لافروف، عن ارتياح موسكو لما خلصت إليه مفاوضات أستانا بشأن الأزمة السورية، مؤكداً أنها مثلت خطوة نوعية جديدة في رفد جهود التسوية السورية.

ونقل موقع «روسيا اليوم» أمس، عنه القول «ما ميز مفاوضات أستانا، هو جلوس ممثلي الحكومة والمعارضة المسلحة السوريين وللمرة الأولى منذ اندلاع النزاع السوري على طاولة واحدة، وذلك بعد نأي تام للمعارضة عن أي اتصال مع الحكومة وجميع العمليات المرتبطة بالتفاوض حول مستقبل سوريا».

وأشار إلى أنه، ورغم تمسك الطرفين السوريين بمواقفهما المعروفة، إلا أنهما «أبديا استعدادهما للحوار عبر الوسطاء أولاً، وللاتصالات المباشرة كما يأمل الجميع لاحقاً».

وفي شأن متصل، تعقد الهيئة العليا للمفاوضات السورية اجتماعاً في الرياض لاحقاً، لبحث التحضير لاجتماعات «جنيف 4»، المقررة في 20 فبراير. وقال مسؤول في الائتلاف السوري إن اجتماعات عقدت، وتعقد في أنقرة والرياض لتعمل على تشكيل وفد مفاوض بالتنسيق مع الفصائل المسلحة.

ورغم أن قرار المشاركة في «جنيف 4» لم يتم اتخاذه بعد بسبب عدم تثبيت وقف إطلاق النار، إلا أن المسؤول قال: إن الوفد في حال اتخذ قرار المشاركة لن يشمل الأكراد الذين وصفهم بالانفصاليين.


SHARE THIS ON:

6

فبراير