بسير الله الرحمن الرحير اتفاقية توأمة وتعاون بين المحكمة الاتحادية العليا بالإمارات العربية المتحدة والمحكمة العليا بجمهورية كازاخستان إن المحكمة الاتحادية العليا بالإمارات العربية المتحدة ويمثلها رئيسها السيد القاضي الدكتورعبدالوهاب عبدول و المحكمة العليا بجمهورية كازاخستان ويمثلها رئيسها السيد القاضي خيرات مامي

IN الاتفاقيات الثنائية On 30-09-2015

بسم الله الرحمن الرحيم

 

اتفاقية توأمة وتعاون بين المحكمة الاتحادية العليا
بالإمارات العربية المتحدة والمحكمة العليا بجمهورية كازاخستان

 

إن المحكمة الاتحادية العليا بالإمارات العربية المتحدة
ويمثلها رئيسها السيد
القاضي الدكتورعبدالوهاب عبدول

و

المحكمة العليا بجمهورية كازاخستان

ويمثلها رئيسها السيد القاضي خيرات مامي

 

رغبة منهما في التعاون النابع من الإرإدة المشتركة للمسؤولين عن المحكمتين في العمل لفائدة العدالة بوصفها عنصل أساسيأ لدولة القانون.

وتجسيدأ لروح التعاون التي تحدوهما من أجل تقوية الروابط بين المحكمتين في المجالين القضائي والقانوني .

وا عتبال لوحدة المبادئ العامة التي يقوم عليها التنظيم القضائي في كل من الإمارإت العربية المتحدة وجمهوزية كازاخستان.

وإيمانأ من المحكمتين بما تحققه التوأمة من منافع مشتركة.

 

تم الاتفاق على ما يلي:

 

المادة(1)

إن المحكمة الاتحادية العليا بالإمارات العربية المتحدة والمحكمة العليا بجمهورية كازاخستان تقرران إبرام اتفاقية تعاون بهدف حلق إطار مناسب للتعاون وضمان تنفيد الطرفين للمهام التي يتعين على كل منهما القيام بها.

 

المادة (2)

ينسحب هذا التعاون على المجالات التي تدخل في اختصاصاتهما، والمسائل المتعلقة بالتنظيم والتنسيق والتواصل الدائم بين قضاة وموظفي المحكمتين.

 

العادة (3)

تتفق المحكمتان على التفكير المشترك وبشكل دائم، حول طرق وأوجه التعاون بينهما، واعتبارا لذلك يعهد للجنة مختلطة بضمان متابعة هذا التعاون.

 

المادة (4)

تتألف اللجنة المختلطه من رئيسي المحكمتين، ولكل منهما تعيين فريقه بما لا يزيد عن ثلاثة أشخاص بمن فيهم الرئيس ذاته.

 

المادة (5)

تتولى اللجنة تنفيذ المهام الموكولة إليها من طرف رئيسي المحكمتين وتسهر بالخصوص على:

إحداث وتقوية التبادل بين مصال المحكمتين.

تنظيم وتنسيق زيارات العمل والتداريب التكوينية للقضاة والموظفين في المحكمتين.

 

العادة(6)

تعقد لجنة المتابعة اجتماعاتها بالتناوب في كلا البلدين لتقييم أوجه التعاون بين المحكمتين.

 

المادة (7)

يمكن لكل واحد من الطرفين أن يقدم مقترحات من أجل تطوير التعاون بين المحكمتين.

 

المادة (8)

تدخل هذه الاتفاقية حيز النتفيذ ابتداءا من تاريخ توقيعها ولأجل غير مسمى، غير أنه يمكن لكلا الطرفين أن يضعا حدا لها بعد إشعار الطرف الآخر بقراره بواسطة إشعار سابق بثلاثة أشهر على الأقل قبل تاريخ مفعول الانسحاب.

في جميع الحالات يجب اتمام أنشطة التعاون المنصوص عليها بمقتضى هده الاتفاقية والتي كان قد تم الشروع في انجازها.

وإثباتا لذلك، تم التوقيع على هذه الاتفاقية المحررة نسختين أصليتين إحداهما باللغة العربية والأحرى باللغة الروسية.

حرر بتاريح: 27 من أغسطس 2015 م

 

 

 


SHARE THIS ON:

30

سبتمبر